عبق التواصل
مرحبا بك الزائر العزير بعد اطلاعك على المنتدى يسعدنا ويشرفنا بانضمامك الى منتداك الاول ولك فائق الشكر والتقدير

عبق التواصل

الموقع الرسمى لأبناء القريه 20
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
مرحبا زائرنا الكريم تفضل بالتسجيل شبكة منتديات القريه عشرين تتشرف بانضمامكم اليها

مبروك قروب واتساب القريه عشرين بانجازاتهم المحققه
واتساب القريه عشرين يبشار اكبر انجاز مشروع طريق معبد يربط القريه عشرين بحلفاج
تشيد او حفر بئر مياه شرب عبر واتساب عشرين
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
Like/Tweet/+1
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
ديسمبر 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31      
اليوميةاليومية
التواجد بالمنتدى والمشاركات
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط عبق التواصل على موقع حفض الصفحات

شاطر | 
 

 مدرسة القريه عشرين لمرحلة الاساس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابوهزاع الدقنسابي
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 869
نقاط : 2768
مرسئ : 0
تاريخ التسجيل : 26/08/2013
الموقع : شبكة منتديات القريه عشرين
العمل/الترفيه : المدير العام

مُساهمةموضوع: مدرسة القريه عشرين لمرحلة الاساس    الإثنين مارس 17, 2014 5:32 am

هذه المعلومه يتجاهلها الكثير من الطلاب عن معرفه هذا الصحابي الجليل والذى سميت عليه مدرسه القريه عشرين
بمدرسة سعد بن معاذ
واليكم نبذه كافيه عنه

ﺳﻌﺪ ﺑﻦ ﻣﻌﺎﺫ
ﺇﺑﻦ ﺍﻟﻨﻌﻤﺎﻥ ، ﺍﻟﺴﻴﺪ ﺍﻟﻜﺒﻴﺮ
ﺍﻟﺸﻬﻴﺪ ، ﺃﺑﻮ ﻋﻤﺮﻭ ﺍﻷﻧﺼﺎﺭﻱ
ﺍﻷﻭﺳﻲ ﺍﻷﺷﻬﻠﻲ ، ﺍﻟﺒﺪﺭﻱ ﺍﻟﺬﻱ
ﺍﻫﺘﺰ ﺍﻟﻌﺮﺵ ﻟﻤﻮﺗﻪ .
ﺃﺳﻠﻢ ﻋﻠﻰ ﻳﺪ ﻣﺼﻌﺐ ﺑﻦ ﻋﻤﻴﺮ
ﻓﻘﺎﻝ ﺍﺑﻦ ﺇﺳﺤﺎﻕ : ﻟﻤﺎ ﺃﺳﻠﻢ ﻭﻗﻒ
ﻋﻠﻰ ﻗﻮﻣﻪ ﻓﻘﺎﻝ : ﻳﺎ ﺑﻨﻲ ﻋﺒﺪ
ﺍﻷﺷﻬﻞ، ﻛﻴﻒ ﺗﻌﻠﻤﻮﻥ ﺃﻣﺮﻱ
ﻓﻴﻜﻢ ؟ ﻗﺎﻟﻮﺍ : ﺳﻴﺪﻧﺎ ﻓﻀﻼً ،
ﻭﺃﻳﻤﻨﻨﺎ ﻧﻘﻴﺒﺔ . ﻗﺎﻝ ﻓﺈﻥ ﻛﻼﻣﻜﻢ
ﻋﻠﻲ ﺣﺮﺍﻡ ، ﺭﺟﺎﻟﻜﻢ ﻭﻧﺴﺎﺅﻛﻢ ،
ﺣﺘﻰ ﺗﺆﻣﻨﻮﺍ ﺑﺎﻟﻠﻪ ﻭ ﺭﺳﻮﻟﻪ .
ﻗﺎﻝ : ﻓﻮﺍﻟﻠﻪ ﻣﺎ ﺑﻘﻲ ﻓﻲ ﺩﺍﺭ ﺑﻨﻲ
ﻋﺒﺪ ﺍﻷﺷﻬﻞ ﺭﺟﻞ ﻭﻻ ﺍﻣﺮﺃﺓ ﺇﻻ
ﻭﺃﺳﻠﻤﻮﺍ.
ﻭﺷﻬﺪ ﺳﻌﺪ ﺑﺪﺭﺍً ، ﻭﺭﻣﻲ ﻳﻮﻡ
ﺍﻟﺨﻨﺪﻕ ، ﻓﻌﺎﺵ ﺷﻬﺮﺍً ، ﺛﻢ ﺍﻧﺘﻘﺾ
ﺟﺮﺣﻪ ﻓﻤﺎﺕ.
ﻋﻦ ﺟﺎﺑﺮ ﻗﺎﻝ : ﺭﻣﻲ ﺳﻌﺪ ﻳﻮﻡ
ﺍﻷﺣﺰﺍﺏ ، ﻓﻘﻄﻌﻮﺍ ﺃﻛﺤﻠﻪ ، ﻓﻤﺴﻪ
ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﺑﺎﻟﻨﺎﺭ ،
ﻓﺎﻧﺘﻔﺨﺖ ﻳﺪﻩ ﻓﺘﺮﻛﻪ ﻓﻨﺰﻓﻪ ﺍﻟﺪﻡ ،
ﻓﺤﺴﻤﻪ ﺃﺧﺮﻯ ، ﻓﺎﻧﺘﻔﺨﺖ ﻳﺪﻩ ،
ﻓﻠﻤﺎ ﺭﺃﻯ ﺫﻟﻚ ﻗﺎﻝ : ﺍﻟﻠﻬﻢ ﻻ ﺗﺨﺮﺝ
ﻧﻔﺴﻲ ﺣﺘﻰ ﺗﻘﺮ ﻋﻴﻨﻲ ﻣﻦ ﺑﻨﻲ
ﻗﺮﻳﻈﺔ . ﻓﺎﺳﺘﻤﺴﻚ ﻋﺮﻗﻪ ، ﻓﻤﺎ
ﻗﻄﺮﺕ ﻣﻨﻪ ﻗﻄﺮﺓ . ﺣﺘﻰ ﻧﺰﻟﻮﺍ
ﻋﻠﻰ ﺣﻜﻢ ﺳﻌﺪ ، ﻓﺄﺭﺳﻞ ﺇﻟﻴﻪ
ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ،
ﻓﺤﻜﻢ ﺃﻥ ﻳﻘﺘﻞ ﺭﺟﺎﻟﻬﻢ ﻭﺗﺴﺒﻰ
ﻧﺴﺎﺅﻫﻢ ﻭﺫﺭﺍﺭﻳﻬﻢ ، ﻗﺎﻝ : ﻭﻛﺎﻧﻮﺍ
ﺃﺭﺑﻌﻤﺎﺋﺔ ، ﻓﻠﻤﺎ ﻓﺮﻍ ﻣﻦ ﻗﺘﻠﻬﻢ
ﺍﻧﻔﺘﻖ ﻋﺮﻗﻪ .
ﻭﻋﻦ ﻋﺎﺋﺸﺔ ﻗﺎﻟﺖ : ﺣﻀﺮ ﺭﺳﻮﻝ
ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻭﺃﺑﻮ
ﺑﻜﺮ ﻭﻋﻤﺮ ﺳﻌﺪ ﺑﻦ ﻣﻌﺎﺫ ﻭﻫﻮ
ﻳﻤﻮﺕ ﻓﻲ ﺍﻟﻘﺒﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺿﺮﺑﻬﺎ ﻋﻠﻴﻪ
ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ
ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺴﺠﺪ . ﻗﺎﻟﺖ : ﻭﺍﻟﺬﻱ ﻧﻔﺲ
ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻴﺪﻩ ﺇﻧﻲ ﻷﻋﺮﻑ ﺑﻜﺎﺀ ﺃﺑﻲ
ﺑﻜﺮ ﻣﻦ ﺑﻜﺎﺀ ﻋﻤﺮ ﻭﺇﻧﻲ ﻟﻔﻲ
ﺣﺠﺮﺗﻲ ، ﻓﻜﺄﻧﻤﺎ ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻠﻪ :
) ﺭﺣﻤﺎﺀ ﺑﻴﻨﻬﻢ (.
ﻭﻋﻦ ﻣﺤﻤﻮﺩ ﺑﻦ ﻟﺒﻴﺪ ﻗﺎﻝ : ﻟﻤﺎ
ﺃﺻﻴﺐ ﺃﻛﺤﻞ ﺳﻌﺪ ﻓﺜﻘﻞ ﺣﻮﻟﻮﻩ
ﻋﻨﺪ ﺍﻣﺮﺃﺓ ﻳﻘﺎﻝ ﻟﻬﺎ ﺭﻓﻴﺪﺓ ﺗﺪﺍﻭﻱ
ﺍﻟﺠﺮﺣﻰ، ﻓﻜﺎﻥ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ
ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﺇﺫﺍ ﻣﺮ ﺑﻪ ﻳﻘﻮﻝ : ﻛﻴﻒ
ﺃﻣﺴﻴﺖ ، ﻭﻛﻴﻒ ﺃﺻﺒﺤﺖ ؟
ﻓﻴﺨﺒﺮﻩ ، ﺣﺘﻰ ﻛﺎﻧﺖ ﺍﻟﻠﻴﻠﺔ ﺍﻟﺘﻲ
ﻧﻘﻠﻪ ﻗﻮﻣﻪ ﻓﻴﻬﺎ ﻭﺛﻘﻞ ، ﺍﺣﺘﻤﻠﻮﻩ
ﺇﻟﻰ ﺑﻨﻲ ﻋﺒﺪ ﺍﻷﺷﻬﻞ ﺇﻟﻰ ﻣﻨﺎﺯﻟﻬﻢ ،
ﻭﺟﺎﺀ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ
ﻭﺳﻠﻢ ﻓﻘﻴﻞ : ﺍﻧﻄﻠﻘﻮﺍ ﺑﻪ . ﻓﺨﺮﺝ
ﻭﺧﺮﺟﻨﺎ ﻣﻌﻪ ، ﻭﺃﺳﺮﻉ ﺣﺘﻰ
ﺗﻘﻄﻌﺖ ﺷﺴﻮﻉ ﻧﻌﺎﻟﻨﺎ ، ﻭﺳﻘﻄﺖ
ﺃﺭﺩﻳﺘﻨﺎ ، ﻓﺸﻜﺎ ﺫﻟﻚ ﺇﻟﻴﻪ ﺃﺻﺤﺎﺑﻪ ،
ﻓﻘﺎﻝ : ) ﺇﻧﻲ ﺃﺧﺎﻑ ﺃﻥ ﺗﺴﺒﻘﻨﺎ ﺇﻟﻴﻪ
ﺍﻟﻤﻼﺋﻜﺔ ﻓﺘﻐﺴﻠﻪ ﻛﻤﺎ ﻏﺴﻠﺖ
ﺣﻨﻈﻠﺔ ( ، ﻓﺎﻧﺘﻬﻰ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺒﻴﺖ ﻭﻫﻮ
ﻳﻐﺴﻞ ﻭﺃﻣﻪ ﺗﺒﻜﻴﻪ ﻭﺗﻘﻮﻝ:
ﻭﻳﻞ ﺃﻡ ﺳﻌﺪ ﺳﻌﺪﺍً ﺣﺰﺍﻣـﺔ ﻭﺟـﺪﺍً
ﻗﺎﻝ : ) ﻛﻞ ﺑﺎﻛﻴﺔ ﺗﻜﺬﺏ ﺇﻻ ﺃﻡ
ﺳﻌﺪ ( ، ﺛﻢ ﺧﺮﺝ ﺑﻪ . ﻗﺎﻝ : ﻳﻘﻮﻝ
ﻟﻪ ﺍﻟﻘﻮﻡ : ﻣﺎ ﺣﻤﻠﻨﺎ ﻳﺎﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ
ﻣﻴﺘﺎً ﺃﺧﻒ ﻣﻨﻪ . ﻗﺎﻝ : ) ﻣﺎ ﻳﻤﻨﻌﻪ
ﺃﻥ ﻳﺨﻒ ﻭﻗﺪ ﻫﺒﻂ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻼﺋﻜﺔ
ﻛﺬﺍ ﻭﻛﺬﺍ ﻟﻢ ﻳﻬﺒﻄﻮﺍ ﻗﻂ ﻗﺒﻞ
ﻳﻮﻣﻬﻢ ، ﻭﻗﺪ ﺣﻤﻠﻮﻩ ﻣﻌﻜﻢ ( .
ﻭﻋﻦ ﺳﻤﺎﻙ، ﺳﻤﻊ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﻦ
ﺷﺪﺍﺩ ﻳﻘﻮﻝ : ﺩﺧﻞ ﺭﺳﻮﻝ ﺻﻠﻰ
ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻋﻠﻰ ﺳﻌﺪ ﻭﻫﻮ
ﻳﻜﻴﺪ ﻧﻔﺴﻪ ﻓﻘﺎﻝ :ﺟﺰﺍﻙ ﺍﻟﻠﻪ ﺧﻴﺮﺍً
ﻣﻦ ﺳﻴﺪ ﻗﻮﻡ ، ﻓﻘﺪ ﺃﻧﺠﺰﺕ ﻣﺎ
ﻭﻋﺪﺗﻪ ، ﻭﻟﻴﻨﺠﺰﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﻣﺎ ﻭﻋﺪﻙ.
ﻭﻋﻦ ﻋﺎﻣﺮ ﺑﻦ ﺳﻌﺪ ، ﻋﻦ ﺃﺑﻴﻪ
ﻗﺎﻝ : ﻟﻤﺎ ﺣﻜﻢ ﺳﻌﺪ ﻓﻲ ﺑﻨﻲ
ﻗﺮﻳﻈﺔ ﺃﻥ ﻳﻘﺘﻞ ﻣﻦ ﺟﺮﺕ ﻋﻠﻴﻪ
ﺍﻟﻤﻮﺍﺳﻲ ، ﻗﺎﻝ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ
ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ : ) ﻟﻘﺪ ﺣﻜﻢ ﻓﻴﻬﻢ
ﺑﺤﻜﻢ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﺬﻱ ﺣﻜﻢ ﺑﻪ ﻣﻦ ﻓﻮﻕ
ﺳﺒﻊ ﺳﻤﺎﻭﺍﺕ ( .
ﻭﻋﻦ ﻣﺤﻤﺪ ﺑﻦ ﺷﺮﺣﺒﻴﻞ ﺑﻦ
ﺣﺴﻨﺔ ﻗﺎﻝ : ﺃﺧﺬ ﺇﻧﺴﺎﻥ ﻗﺒﻀﺔ ﻣﻦ
ﺗﺮﺍﺏ ﻗﺒﺮ ﺳﻌﺪ ، ﻓﺬﻫﺐ ﺑﻬﺎ ، ﺛﻢ
ﻧﻈﺮ ﻓﺈﺫﺍ ﻫﻲ ﻣﺴﻚ.
ﻛﺎﻥ ﺳﻌﺪ ﺑﻦ ﻣﻌﺎﺫ ﺭﺟﻼً ﺃﺑﻴﺾ ،
ﻃﻮﺍﻻً ، ﺣﺴﻦ ﺍﻟﻮﺟﻪ ، ﺃﻋﻴﻦ ،
ﺣﺴﻦ ﺍﻟﻠﺤﻴﺔ ، ﻓﺮﻣﻲ ﻳﻮﻡ ﺍﻟﺨﻨﺪﻕ
ﺳﻨﺔ ﺧﻤﺲ ﻣﻦ ﺍ ﻟﻬﺠﺮﺓ ، ﻓﻤﺎﺕ
ﻣﻦ ﺭﻣﻴﺘﻪ ﺗﻠﻚ ، ﻭﻫﻮ ﻳﻮﻣﺌﺬ ﺍﺑﻦ
ﺳﺒﻊ ﻭﺛﻼﺛﻴﻦ ﺳﻨﺔ ، ﻓﺼﻠﻰ ﻋﻠﻴﻪ
ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ،
ﻭﺩﻓﻦ ﺑﺎﻟﺒﻘﻴﻊ .
ﻭﻋﻦ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﺮﺣﻤﻦ ﺑﻦ ﺟﺎﺑﺮ ، ﻋﻦ
ﺃﺑﻴﻪ : ﻟﻤﺎ ﺍﻧﺘﻬﻮﺍ ﺇﻟﻰ ﻗﺒﺮ ﺳﻌﺪ ﻧﺰﻝ
ﻓﻴﻪ ﺃﺭﺑﻌﺔ : ﺍﻟﺤﺎﺭﺙ ﺑﻦ ﺃﻭﺱ ،
ﻭﺃﺳﻴﺪ ﺑﻦ ﺍﻟﺤﻀﻴﺮ ، ﻭﺃﺑﻮ ﻧﺎﺋﻠﺔ
ﺳﻠﻜﺎﻥ ، ﻭﺳﻠﻤﺔ ﺑﻦ ﺳﻼﻣﺔ ﺑﻦ
ﻭﻗﺶ ، ﻭﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ
ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻭﺍﻗﻒ ، ﻓﻠﻤﺎ ﻭﺿﻊ ﻓﻲ
ﻗﺒﺮﻩ ﺗﻐﻴﺮ ﻭﺟﻪ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ
ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ، ﻭﺳﺒﺢ ﺛﻼﺛﺎً ،
ﻓﺴﺒﺢ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻮﻥ ﺣﺘﻰ ﺍﺭﺗﺞ
ﺍﻟﺒﻘﻴﻊ ، ﺛﻢ ﻛﺒﺮ ﺛﻼﺛﺎً ، ﻭﻛﺒﺮ
ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻮﻥ ، ﻓﺴﺌﻞ ﻋﻦ ﺫﻟﻚ ﻓﻘﺎﻝ:
ﺗﻀﺎﻳﻖ ﻋﻠﻰ ﺻﺎﺣﺒﻜﻢ ﺍﻟﻘﺒﺮ ، ﻭﺿﻢ
ﺿﻤﺔ ﻟﻮ ﻧﺠﺎ ﻣﻨﻬﺎ ﺃﺣﺪ ﻟﻨﺠﺎ ﻫﻮ ،
ﺛﻢ ﻓﺮﺝ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ .
ﻭﻗﺪ ﺗﻮﺍﺗﺮ ﻗﻮﻝ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ
ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ : ) ﺇﻥ ﺍﻟﻌﺮﺵ ﺍﻫﺘﺰ
ﻟﻤﻮﺕ ﺳﻌﺪ ﻓﺮﺣﺎً ﺑﻪ ( ، ﻭﺛﺒﺖ ﺃﻥ
ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻗﺎﻝ
ﻓﻲ ﺣﻠﺔ ﺗﻌﺠﺒﻮﺍ ﻣﻦ ﺣﺴﻨﻬﺎ:
)ﻟﻤﻨﺎﺩﻳﻞ ﺳﻌﺪ ﺑﻦ ﻣﻌﺎﺫ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻨﺔ
ﺧﻴﺮ ﻣﻦ ﻫﺬﻩ ).
ﻭﻋﻦ ﺟﺎﺑﺮ ﻗﺎﻝ : ﺟﺎﺀ ﺟﺒﺮﻳﻞ ﺇﻟﻰ
ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ
ﻓﻘﺎﻝ : ﻣﻦ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻌﺒﺪ ﺍﻟﺼﺎﻟﺢ ﺍﻟﺬﻱ
ﻣﺎﺕ ؟ ﻓﺘﺤﺖ ﻟﻪ ﺃﺑﻮﺍﺏ ﺍﻟﺴﻤﺎﺀ ،
ﻭﺗﺤﺮﻙ ﻟﻪ ﺍﻟﻌﺮﺵ ، ﻓﺨﺮﺝ ﺭﺳﻮﻝ
ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻓﺈﺫﺍ
ﺳﻌﺪ . ﻗﺎﻝ : ﻓﺠﻠﺲ ﻋﻠﻰ ﻗﺒﺮﻩ .
ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ.
ﻗﺎﻝ : ﻗﺎﻝ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ
ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ : ) ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻌﺒﺪ ﺍﻟﺼﺎﻟﺢ
ﺍﻟﺬﻱ ﺗﺤﺮﻙ ﻟﻪ ﺍﻟﻌﺮﺵ ، ﻭﻓﺘﺤﺖ
ﺃﺑﻮﺍﺏ ﺍﻟﺴﻤﺎﺀ ، ﻭﺷﻬﺪﻩ ﺳﺒﻌﻮﻥ ﺃﻟﻔﺎً
ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻼﺋﻜﺔ ﻟﻢ ﻳﻨﺰﻟﻮﺍ ﺇﻟﻰ ﺍﻷﺭﺽ
ﻗﺒﻞ ﺫﻟﻚ ، ﻟﻘﺪ ﺿﻢ ﺿﻤﺔ ﺛﻢ ﺃﻓﺮﺝ
ﻋﻨﻪ ( ، ﻳﻌﻨﻲ ﺳﻌﺪﺍً.
ﻭﻋﻦ ﻋﺎﺋﺸﺔ ﻗﺎﻟﺖ : ﻣﺎﻛﺎﻥ ﺃﺣﺪ
ﺃﺷﺪ ﻓﻘﺪﺍً ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﻨﺒﻲ
ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻭﺻﺎﺣﺒﻴﻪ ﺃﻭ
ﺃﺣﺪﻫﻤﺎ ﻣﻦ ﺳﻌﺪ ﺑﻦ ﻣﻌﺎﺫ

_________________
ﻛﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﻛﻌﺎﺑﺮ ﺳﺒﻴل وﺍﺗﺮﻙ ﻭﺭﺍﺀﻙ ﻛﻞ ﺍﺛﺮ ﺟﻤﻴﻞ ﻓﻤﺎ ﻧﺤﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﺍﻻ ﺿﻴﻮﻑ ﻭﻣﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻀﻴﻮﻑ ﺍﻻ ﺍﻟﺮﺣﻴﻞ
لا اله الا الله محمد رسول الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://plus.google.com/app/basic/111256749054740632836
 
مدرسة القريه عشرين لمرحلة الاساس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عبق التواصل  :: المنتديات :: المنتدي الإجتماعي :: منتدى توثيق القريه عشرين-
انتقل الى: